الجمعة , مايو 24 2024
الرئيسية / قارة أفريقيا / موريشيوس / عاصمة موريشيوس وكل المعلومات عنها

عاصمة موريشيوس وكل المعلومات عنها

عاصمة موريشيوس هي مدينة بورت لويس، وتأسست على أيدي المستعمرين الفرنسيين لكن هي الأن المدينة والعاصمة والميناء الرئيسي لموريشيوس.

وتقع بورت لويس في الاتجاه الغربي للمحيط الهندي في مرفأ عميق المياه ذو حماية جيدة ويمكن الوصول إليه عبر السفن.

كانت المدينة في بداية عهدها عندما أنشأها الفرنسيون عام 1736 عبارة عن مكان لدعوة السفن التي تدور حول رأس الرجاء الصالح على الممر بين آسيا وأوروبا.

في السطور القادمة سوف نتناول أهم المعلومات حول عاصمة موريشيوس مع نبذة مختصرة عن موريشيوس ذاتها.

أين تقع موريشيوس

أين تقع موريشيوس

والجواب بسيط حيث تقع موريشيوس في القارة الأفريقية وهي جمهورية تتكون من عدة جزر صغيرة في وسط المحيط الهندي.

لكن تبعد عن جزيرة مدغشقر حوالي 861 كيلو متر، وكان العرب هم أول من اكتشفوا تلك الجزر وأسموها دنيا العروبة.

بعد ذلك تعاقب المستعمرون عليها كالبرتغاليون والفرنسيون، وكان الاحتلال البريطاني للجزيرة من عوامل تأمين السيطرة على المحيط الهندي.

نظام الحكم في موريشيوس جمهوري ديمقراطي، وتبلغ مساحتها الإجمالية ألفين ونصف كيلو متر مربع.

ثم تمكنت موريشيوس من الاستقلال عن قوى الاستعمار في عام 1968.

بورت لويس عاصمة موريشيوس

عاصمة موريشيوس وكل المعلومات عنها

 

تعتبر مدينة بورت لويس نقطة مركزية في تجميع وتخليص جميع الصادرات والواردات من موريشيوس وتوابعها.

حيث أن عاصمة موريشيوس متصلة برا ببقية أجزاء الدولة أو الجزيرة ومن أبرز الصادرات السكر.

جدير بالذكر أن السكر كان العمود الفقري للاقتصاد الموريشيوسي في يوم ما، لكن الأن دخل معه المنتجات النسيجية والخدمات والسياحة.

اقرأ أيضا: عاصمة مدغشقر وكل المعلومات عنها

تاريخ عاصمة موريشيوس

منذ عام 1606 تم استخدام بورت لويس من المستعمرين الهولنديين كميناء رئيسي عندما كانوا يسمون تلك المنطقة بميناء السلاحف.

وفي عام 1736 في أثناء تواجد المستعمر الفرنسي كانت المدينة المركز الاداري لحكم الجزيرة كلها ومحطة هامة لخدمة السفن الفرنسيةأثناء رحلتها بين آسيا وأوروبا حتى أنه تم تسميتها نسبة للملك الفرنسي لويس الخامس عشر لكن خلال هذه الفترة كان اسم موريشيوس ذاتها إيل دو فرانس.

ولأن مدينة بورت لويس كانت محمية جيد بشكل طبيعي من الأعاصير بسبب وجود الاجز الطبيعي متمثلا في جبال موكا فقد تم اختيارها كملاذ آمن وميناء طبيعي للسفن التي ترسو عليها وكذلك الحصن (القلعة الرئيسية) في موريشيوس، وبسبب هذا الأمان أيضا قام الفرنسيون بتطوير المدينة جيدا.

في تسعينيات القرن الماضي ساعد الاهتمام بالسياحة في تطوير عاصمة موريشيوس بدرجة كبيرة جدا.

حيث تم بناء الكثير من الفنادق والمتاجر والمطاعم في منطقة واجهة كودان المائية.

أبرز معالم بورت لويس

تتمتع موريشيوس بالعديد من أماكن الجذب السياحي ومن المنطقي جدا أن تأتي العاصمة في صدارة مدن موريشيوس في احتوائها على تلك الأماكن ولذلك إليك أبرز معالم السياحة في بورت لويس.

ميدان سباق الخيل (تشامب دي مارس)

هنا يجتمع عشاق سباق الخيل في موريشيوس ابتداء من شهر يونيو إلى شهر ديسمبر، حيث أن سكان موريشيوس شغوفون بسباق الخيل أيضا.

يعتبر ميدان ركوب الخيل في موريشيوس ثاني أكبر مضمار لسباق الخيل في العالم.

حصن اديلايد أو قلعة بورت لويس

توجد تلك القلعة في نقطة مرتفعة على أحد التلال المرتفعة مع إطلالة بانورامية رائعة على مدينة بورلات لويس بزاوية 360 درجة.

وتقع تلك القلعة على ارتفاع حوالي 80 متر فوق مستوى سطح البحر وتم الانتهاء من بناؤها بعد نحو عشر سنوات من بداية بناءها عام 1842.

تم بناء هذه القلعة البريطانيون خوفا من بقايا المستوطنينين الفرنسيين.

لمزيد من التفاصيل اضغط هنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *