الرئيسية / قارة أفريقيا / غينيا الإستوائية / عاصمة غينيا الإستوائية وكل المعلومات عنها

عاصمة غينيا الإستوائية وكل المعلومات عنها

عاصمة غينيا الإستوائية هي مدينة مالابو وأسسها البريطانيون بعد أن استأجروا الجزيرة التي تقع فيها من إسبانيا.

حيث أن مالابو تقع على الساحل الشمالي لجزيرة بيوكو ولها اسم أخر وهو فيرناندو بو وهذا الاسم الأخير وفق تقاليد الاحتلال البرتغالي.

أسس الانجليز المدينة عام 1827 وأطلقوا عليها اسم بورت كلايرنس لاستخدامها كنقطة انطلاق بحرية لحذر تجارة الرقيق.

فيما يلي سنتناول كل المعلومات المهمة عن عاصمة غينيا الإستوائية لكن مع عدم التغاضي عن الدولة الأغريقية الهامة على ساحل أفريقيا الغربي.

غينيا الإستوائية أين تقع

عاصمة غينيا الإستوائية وكل المعلومات عنها

  • أصل تسمية غينيا الإستوائية هو خليج غينيا وقربها الكبير من خط الإستواء، وهي دولة في وسط أفريقيا من ناحية الغرب منها.
  • وتنقسم غينيا الإستوائية إلى قسمين منفصلين، قسم منها في البر الأفريقي الرئيسي وقسم أخر يتكون من عدة جزر.
  • يسمى القسم البري في أفريقيا ريو موني وهو الذي يقع في وسط أفريقيا بينما مجموعة الجزر تقع قبالة الساحل الكاميروني.
  • كما أن غينيا الإستوائية من أصغر الدول الأفريقية فإنها أيضا من أهم الدول الساحلية بها.
  • حيث أنها تطل من ناحية الغرب على خليج غينيا المفتوح على الأطلنطي، بينما من ناحية الشرق والجنوب توجد دولة الغابون.
  • ومن الجهة الشمالية توجد دولة الكاميرون، وهي الدولة الوحيدة التي تتحدث الإسبانية في أفريقيا.
  • في عام 1778 تنازلت البرتغال عن غينيا الإستوائية لصالح إسبانيا وذلك مقابل ترك البرتغال تنفرد بجزيرة سانت كاثرين.
  • وحصلت غينيا الإستوائية على الاستقلال النهائي من إسبانيا في عام 1968.

اقرأ أيضاً: عاصمة سوازيلاند (إسواتيني حاليا) وكل المعلومات عنها

اقرأ أيضاً: عاصمة ساحل العاج (كوت ديفوار) وكل المعلومات عنها

مالابو عاصمة غينيا الإستوائية

مالابو عاصمة غينيا الإستوائية

  • إذا نظرنا على عاصمة غينيا الإستوائية عبر الأقمار الاصطناعية والواقعة على الساحل الشمالي لجزيرة بيوكو (فرناندوبو سابقا)، فإننا سنجدها على حافة بركان غارق.
  • مالابو هي أقدم مدينة في غينيا الإستوائية وكانت في بداياتها تستخدم كقاعدة بحرية لمنع تجارة الرقيق من قبل البريطانيين.
  • وتعد عاصمة غينيا الإستوائية مالابو المركز المالي والسياسي والثقافي للبلاد، لكن توجد مدينة أخرى يخطط لها بأن تكون عاصمة مستقبلية وهي مدينة أويالا.
  • كان اسم مالابو السابق هو سانتا إيزابيل حتى عام 1973، ويوفر ميناؤها أعمق المياه البحرية في المنطقة لتستوعب رسو أكبر السفن المارة.
  • يتمثل النشاط الاقتصلادي لعاصمة غينيا الاستوائية في تصدير الكاكاو والأخشاب والبن (القهوة).
  • أدى اكتشاف البترول في البلاد في حقبة الثمانينات والتسعينيات من القرن الماضي إلى استعادة المدينة لريادتها الاقتصادية.
  • كما تبلغ مساحة مالابو واحد وعشرون كيلو متر مربع مع تعداد سكاني يصل إلى اثنان وتسعون ألف وتسعمئة نسمة طبقاً لتعداد سكان عام 2003
  • أما بالنسبة لتعداد سكان عام 2020 فعدد سكان مالابو عاصمة غينيا الإستوائية مئة وخمسة وخمسون ألف وتسعمئة وثلاثة وستون نسمة.

اقتصاد العاصمة مالابو

تعتمد المدينة في اقتصادها بشكل كامل على الزراعة وصيد الأسماك وتصنيعها ويعتبر النفط هو المحطة الأخيرة التي خلقت طفرة في جلب الكثير من الاستثمارات في المدينة.

كما يوجد مطار دولي هو مطار سانتا إيزابيل وهو ذات اسم المدينة القديم.

الديانة والتركيب السكاني

  • غالبية سكان عاصمة غينيا الإستوائية يدينون بالمسيحية الكاثوليكية والبروتستانتية أيضا، ويأتي الإسلام في المرتبة الدنيا.
  • أما عن تركيب السكان في مالابو فتعتبر أعراق البيوكو هي أكبر المجموعات التي تسكن مالابو.
  • ثم في المرتبة التالية الريو موني والذين أتوا من البر الرئيسي للعمل في التجارة.
  • بعد ذلك الأوروبيون من الجنسية الإسبانية وهم أقلية.

لمزيد من التفاصيل اضغط هنا.

عن احمد مراد

أحمد مراد / مدون وناقل للمعرفة، خريج آداب قسم اجتماع شعبة اتصال وإعلام أهوى لعب الشطرنج، عملت أكثر من عمل، لكن يبقي التدوين والعمل الاعلامي شغفي وعشقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *