الإثنين , مايو 27 2024
الرئيسية / قارة أوروبا / اليونان / أثينا عاصمة اليونان: الموقع، المساحة، السكان، التاريخ وأبرز المعالم

أثينا عاصمة اليونان: الموقع، المساحة، السكان، التاريخ وأبرز المعالم

أثينا عاصمة اليونان

أثينا

مدينة أثينا هي عاصمة اليونان، وهي أيضا أكبر مدنها، بل هي من أقدم مدن العالم القديم، حيث يمتد تاريخها لأكثر من 3500 عام، ويعود اسمها إلى إلهة القوة والحكمة والحرب عند قدماء اليونان، وعرفها الرومان باسم مينيرفا بحسب الأساطير الإغريقية، واليوم تعتبر العاصمة اليونانية اثينا مدينة عالمية بل من أكبر المراكز التجارية في جنوب شرق القارة الأوروبية، كما تضم أثينا ميناء بيرايوس الذي مازال إلى الأن يلعب دوراص فعالاً في مجال الشحن والتفريغ ويبعد عن أثينا نحو 9 كيلو متر.

وأثينا اليوم هي المركز الاقتصادي والثقافي والاجتماعي والمالي لليونان، وتهيمن أيضا على إقليم أتيكا، ويتم وصفها في أكثر من مرجع على أنها مهد الحضارة الغربية الحديثة، فهي موطن لمدرسة أفلاطون وأرسطو.

موقع ومساحة وعدد سكان أثينا العاصمة اليونانية

الموقع

تقع أثينا عاصمة اليونان في السهول الوسطى في منطقة أتيكا بين نهري إليسوس وكيفيسوس، وعلى بعد 8 كيلو متر من خليج فاليرون وهو أحد مداخل بحر إيجه حيث يوجد ميناء بيرايوس.

المدينة تحيطها أربعة جبال وهما بالترتيب جبل بارنيثا إلى الشمال، جبل بنتلي إلى الشمال الشرقي، جبل أيغاليو من الغرب وجبل هيميتوس من ناحية الشرق، وأطول هذه الجبال هو جبل بارنيثا إذ يبلغ طوله 1413 متر.

والمدينة مبنية حول عدد من التلال أطولها تل ليكابيتوس إذ يبلغ طوله 270 متر فوق مستوى سطح البحر.

المساحة

كما تبلغ مساحة أثينا الإجمالية 412 كيلو متر مربع، ويبلغ متوسط ارتفاعها عن مستوى سطح البحر نحو 170 متر.

عدد السكان

ووصل عدد سكان عاصمة اليونان 3 مليون و153 ألف نسمة طبقاً لأخر إحصائيات رسمية لعام 2020.

اقرأ أيضا: بودابست عاصمة المجر (هِنْغاريا): الموقع، المساحة، التاريخ وأبرز المعالم

تاريخ أثينا عاصمة اليونان

كما ذكرنا، فإن تاريخ أثينا يمتد بعمقه إلى ما قبل الميلاد بحوالي 3000 سنة، ولذلك سيكون من الصعب استدراك كل هذا التاريخ هنا، وسوف نتناول فقط تاريخ أثينا منذ العصور الوسطى وحتى الأن كما يلي:

بدأت المسيحية دخول أثينا في وقت مبكر عن باقي المدن الأوروبية، حيث قام الرسول بولس بزيارة أثينا عام 51م.

لكن في القرنين الخامس والسادس الميلادي بدأت المسيحية في التوسع والانتشار، وبدأت عملية بناء الكنائس وإلغاء الوثنية.

في 1204، سقطت أثينا في أيدي الصليبيين، وظلت كذلك حتى عام 1250، تغير خلالها المظهر الخارجي للمدينة باستثناء البارثينون.

فترة الحكم العثماني والحروب العالمية وحتى الأن

الأعوام من (1456-1458) سيطر العثمانيون على المدينة وصار البارثينون مسجداً وتحول برج الجرس إلى مأذنه، وتم بناء مساجد في نواحي أخرى من المدينة.

عام 1821 تمرد سكان أثينا على الحكم العثماني الإسلامي (ثورة بلاد المورة)، وقاموا بالاستيلاء على حصن أكروبوليس عام 1822.

وفي عام 1832 تم اعتراف الدولة العثمانية بأثينا كعاصمة لمملكة اليونان المستقلة تماماً.

أثناء الحرب العالمية الأولى كانت أثينا مسرحاً لأحداث 1916-1917، والتي تم عزل الملك قسطنطين نتيجة لها.

ثم تم احتلالها في حقبة الحرب العالمية الثانية من قبل الألمان لكنها نجت من القصف الجوي.

بعد الألمان نشبت حرب أهليه انتهت عام 1949، وأخذ اليونانيون يطورون اقتصاد أثينا العاصمة اليونانية الناجية.

أبرز معالم أثينا عاصمة اليونان

1- أكروبوليس أثينا

يقع فوق مدينة أثينا، وهو عبارة عن حصن مرتفع على تلة، وبمجرد الصعود نحو القمة نجد إطلالة بانورامية بديعة على منطقة أتيكا بأكملها.

2- أغورا القديمة

من المعالم التي لا يجب إغفالها، فهو عبارة عن سوق ضخم للثقافة اليونانية على مر العصور.

للمزيد من المعلومات يمكن زيارة الموقع الرسمي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *