الإثنين , أبريل 22 2024
الرئيسية / قارة أمريكا الشمالية / الولايات المتحدة الامريكية / لاس فيغاس المدينة الرائدة في عالم صناعة الضيافة والترفيه عالمياً

لاس فيغاس المدينة الرائدة في عالم صناعة الضيافة والترفيه عالمياً

مدينة لاس فيغاس هي أحد المدن الأمريكية، لكنها ليست مجرد مدينة عادية، حيث تصنف في مراتب متقدمة على مستوى العالم كأحد أبرز الوجهات السياحية الأكثر زيارة في العالم بأسره، المدينة واقعة في ولاية نيفادا، وبالتحديد مقاطعة كلارك، كما أنها بمثابة المركز الاقتصادي للولاية وأكبر مدينة في غرب أمريكا داخل صحراء موهافي، وتشتهر المدينة بالقمار والمطاعم الراقية ومراكز التسوق الضخمة والملاهي الليلية والترفيه، لكن أيضا تجدر الإشارة هنا إلى أن المدينة معروفة أيضا بمبانيها التي تماثل نظيراتها في العديد من البلاد الغربية والشرقية، فعلى سبيل المثال تجد فيها جزءًا يحاكي باريس و برج إيفل. وثاني يحاكي أهرمات الجيزة وأبي الهول في مصر وثالث يحاكي مدينة فينيسيا الإيطالية مثل ساحة “سانت مارك” وفندق فينيسيا.

تاريخ مدينة لاس فيغاس

في أوائل القرن العشرين كانت منطقة لاس فيغاس صغيرة بشكل كبير، ومع وصول “ويليام كلارك“. (أحد أقطاب التعدين في الولايات المتحدة والذي سميت المقاطعة الحالية باسمه) تحسنت. ثروات المدينة الطبيعية بشكل كبير، وكان كلارك قد تبنى بناء خطاً للسكك الحديدية يصل لوس أنجلوس بمدينة “سولت لايك“. وأدرك كلارك أن الينابيع الارتوازية الموجودة في منطقة لاس فيغاس ستوفر مصدراً موثوقاً للمياه على طول الطريق.

أراد كلارك الحصول على حقوق المياه في الينابيع هناك، فاشترى قطعة أرض كبيرة في لاس فيغاس. وقام بترتيب أوضاعه لبناء مستودع للسكك الحديدية على هذه الأرض، وقام بممارسة نفوذه السياسي والاقتصادي أيضا بشتى الطرق الشرعية. والغير شرعية لكي يحصل على تأمين لخدمات السكك الحديدية.

التأسيس الرسمي

لكن في عام 1905، وبالقرب من مقهى المحطة ومستودع السكة الحديد، نظم كلارك مزاداً علنياً في كل من سولت لايك ولاس فيغاس لبيع جزءًا من ممتلكاته. نجح بالفعل في ذلك، وقام بتوظيف جزءًا من العائدات في بناء خط أنابيب من الينابيع إلى المستودع وحفر. بئر يضمن الإمداد الثابت بالمياه للمدينة الناشئة والتي أصبحت محطة للسكة الحديد. وأخذت المدينة الشكل الرسمي. لكن تم دمجها عام 1911 كجزء من مقاطعة كلارك-نيفادا. وكان أول عمدة للمدينة هو “بيتر بول“، والذي خدم حتى عام 1913.

من 1930 وحتى 1969

وفي عام 1930، وقع الرئيس هربرت هوفر، مشروع قانون التخصيص لسد بولدر، وتضخم عدد سكان المدينة من 5000 إلى 25000 بشكل فجائي، مما خلق تركيبة سكانية غير متكافئة فقد زاد عدد الشباب الذكور العاملين في بناء السد. مما شجع أصحاب الأعمال المحليين وأباطرة المافيا على تطوير أعمال الكازينوهات ومسارح الفتيات للترفيه عن عمال البناء الذكور.

أيضا في عام 1940، تم تمديد طريق 95 الولايات المتحدة جنوباً إلى لاس فيغاس، مما أدى إلى وجود طريقين رئيسيين للوصول إلى المدينة. وأيضا في نفس العام تم بث محطة إذاعية دائمة للمدينة.

لكن بينما كان قطاع الترفيه في المدينة مزدهراً، إذ فجرت هيئة الطاقة الذرية الأمريكية أول انفجار ذري في موقع اختبار نيفادا. ومع التقليل من شأن الانفجار أعلنت لاس فيغاس عن موقع الانفجار كموقع جذب سياحي. وتم إنشاء جامعة نيفادا _ لاس فيغاس عام 1957، والتي أصبحت جامعة مستقلة عام 1969.

وفي الثمانينات من القرن العشرين شهدت أيضا المدينة طفرة كبيرة في نموها السكاني بنسبة 7%. لكن بعد ذلك أخذت بعدها في التوسع والازدهار بسرعة كبيرة.

المساحة وعدد السكان والاقتصاد في لاس فيغاس

تبلغ مساحة المدينة 352 كم²، لكن عدد السكان يبلغ 2 مليون و 772 ألف نسمة وفقاً لتعداد عام 2021.

ويعتمد الاقتصاد أيضا بشكل كبير على السياحة والخدمات، حيث تسوق المدينة لنفسها كوجهة سياحية وفنية وترفيهية.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا عن لاس فيغاس، ونرجوا أن نكون قدمنا إليكم معلومة مفيدة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *