الخميس , فبراير 29 2024
الرئيسية / قارة أفريقيا / الكونغو / عاصمة الكونغو وكل المعلومات عنها

عاصمة الكونغو وكل المعلومات عنها

عاصمة الكونغو هي مدينة برازافيل وهي أكبر مدن جمهورية الكونغو الديمقراطية وهي واقعة على نهر الكونغو أيضا.

والكونغو دولة تقع على ضفاف خط الاستواء في غرب وسط أفريقيا كما تعرف رسميا الدولة باسم جمهورية الكونغو.

غالبا ما يسمونها بجمهورية الكونغو برازافيل وذلك لتمييزها عن جمهورية الكونغو الديمقراطية وهي إحدى الدول الجارة لها.

ويطلق على جمهورية الكونغو الديمقراطية جمهورية الكونغو كينشاسا.

وفيما يلي سنتناول عاصمة الكونغو ولمحة سريعة ومقتضبة عن دولة الكونغو.

جمهورية الكونغو

عاصمة الكونغو وكل المعلومات عنها

  • تقع جمهورية الكونغو في غرب وسط أفريقيا وكانت ضمن الدول التي كانت واقعة تحت وطأة الاحتلال الفرنسي ويطلق عليها دول أفريقيا الاستوائية الفرنسية.
  • وهي من الدول ذات الكثافة السكانية المنخفضة ويعيش أكثر من نصف سكانها في المدن خاصة في عاصمة الكونغو.
  • الكونغو يحدها من الاتجاه الشمال الغربي دولة الكاميرون لكن من الشمال تحدها جمهورية أفريقيا الوسطى.
  • وتوجد من ناحية الشرق والجنوب جمهورية الكونغو الديمقراطية أو كينشاسا.
  • أما من ناحية الجنوب الغربي فتوجد منطقة كابيندا وهي تابعة لدولة أنغولا، لكن من الناحية الغربية توجد دولة الغابون.
  • تمتلك الكونغو أيضا نحو مئة وستين كيلو متراً مربعاً على المحيط الأطلنطي بين الغابون وكابيندا الأنغولية.
  • يهيمن نهر الكونغو على نظام الصرف الصحي في البلاد.
  • يتميز المناخ الاستوائي بهطول الأمطار الغزيرة ودرجات حرارة مرتفعة ورطوبة عالية.

ويمتد في تلك المسافة الساحلية على الأطلسي سهل عرضه أرعة وستين كيلو متراً ويرتفع عند البحر منخفضاً تدريجيا نحو الشرق وتوجد سلسلة جبلية في هذا الساحل موازية له بارتفاعاتها حبث يصل أعلى جبل إلى تسعمئة وثلاثة متر وهو جبل بيرونجو.

يقع وادي نياري شرق مايومبي ماسيف وهو منخفض بعرض 200 كيلو متر والذي كان تاريخيا ممراً هاما بين الهضاب الداخلية والساحل.

اقرأ أيضاً: عاصمة السودان وكل المعلومات عنها

برازافيل عاصمة الكونغو

برازافيل عاصمة الكونغو

  • برازافيل هي إحدى مدن جمهورية الكونغو وأحد بلدياتها أيضا، وعاصمة وميناء نهري وعاصمة سابقة لأفريقيا الاستوائية الفرنسية كذلك.
  • تقع على الضفة الشمالية لنهر الكونغو تأسست عام 1883، وهي بالأسفل من بركة شهيرة هناك تسمى بركة ماليبو أو ستانلي.
  • يشكل الميناء النهري في برازافيل المحطة النهائية لنظام النقل في الكونغو والمحيط
  • على ساحل المحيط الأطلنطي وعلى مسافة 394 كيلو متر غرباً تم توسعة ميناء برازازفيل وبناء مرافق جديدة بعد الحرب العالمية الثانية.
  • تعتبر برازافيل هي مركز الإدارة في الكونغو ككل حيث يوجد بها كاتدرائية رومانية كاثوليكية.
  • في عام 1961 تم إنشاء مركز لتدريب المعلمين في برازافيل والذي كان نواة لجامعة وطنية عريقة تأسست عام 1972.
  • تجذب جامعة برازافيل الطلاب من الدول المجاورة مثل تشاد وأفريقيا الوسطى والغابون.
  • كما يوجد في عاصمة الكونغو أيضاً معاهد مهنية وتقنية والمقر الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية ومدسة بوتو بوتو للفنون الأفريقية.
  • ويوجد مطار دولي يخدم العاصمة في منطقة مايا مايا.
  • بلغ تعداد سكان عاصمة الكونغو وفقاً لاحصائيات عام اثنان مليون وثلاثمئة وثمانية وثلاثين ألف نسمة.

اقتصاد عاصمة الكونغو

  • من منطلق التجارة الدولية نجحت برازافيل في تصدير ما قيمته 7.5 مليار دولار أمريكي من السلع حول العالم في غضون عام 2019.
  • وتتضمن الصادرات الأكثر قيمة النحاس المكرر بنسبة 46% من الإجمالي العالمي لجمهورية الكونغو.
  • أيضا منتجات الكوبلت المعدنية بنسبة 25% ومركزات النحاس 7% والنفط الخام 7%.
  • ووفقاً للتجارة الدولية تشتهر برازافيل بأنها “برازا الخضراء” لأنها تعتمد على الصداقة للبيئة في جميع سياساتها الاقتصادية.

لمزيد من المعلومات يمكنك زيارة الموقع الرسمي لجمهورية الكونغو.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *