الإثنين , يونيو 17 2024
الرئيسية / قارة أمريكا الشمالية / السلفادور / سان سلفادور عاصمة السلفادور: الموقع والمساحة ومعلومات أخرى

سان سلفادور عاصمة السلفادور: الموقع والمساحة ومعلومات أخرى

سان سلفادور عاصمة السلفادور: يظهر في الصورة بعض الأشخاص من بعيد

مدينة سان سلفادور هي عاصمة السلفادور، وهي من أكثر المدن اكتظاظاً بالسكان في تلك المنطقة بين الأمريكيتين الشمالية والجنوبية.

تم تسمية العاصمة على اسم يسوع (المخلص المقدس)، وذلك يتضح عندما نترجم المعنى من اللغة الأسبانية إلى اللغة العربية.

كما تعتبر سان سلفادور أيضا نقطة ارتكاز هامة في مجالات السياسة والاقتصاد والثقافة والتعليم، ففيها العديد من المقرات الحكومية الهامة مثل القصر الرئاسي والجمعية التشريعية والمحكمة العليا في البلاد.

وتأسست المدينة في إبريل عام 1525م، وكان أول عمدة للمدينة هو “ديجو دي هولجوين”.

المدينة تتميز بموقعها المتميز في أمريكا الوسطى التي تمتد جغرافيا من المكسيك في الشمال إلى كولومبيا في الجنوب.

كما تتمتع عاصمة السلفادور بالعديد من المواقع الأثرية والسياحية الهامة، والمناظر الطبيعية الساحرة، والتي جعلت من السياحة مورداً هاماً للاقتصاد السلفادوري.

موقع عاصمة السلفادور

وتقع سان سلفادور في وسط البلاد، وتعتبر المركز الاقتصادي والسياسي والثقافي والاداري في البلاد، ويتراوح ارتفاعها عن مستوى سطح البحر بين 590 و 682 متر.

جدير بالإشارة أنها تتوسط أربعة عشر محافظة تتكون منها دولة السلفادور، تعرضت في ثمانينيات القرن العشرين لزلزال مدمر تسبب في وفاة حوالي ألف إنسان.

المدينة تقع في منطقة وادي بركاني ويصفها الكثير من العلماء بأنها أيضاً منطقة كوارث طبيعية كالزلازل.

وبالنسبة للمناخ فإن سان سلفادور تتميز بمناخها الاستوائي الدافئ غالباً، لكن أحيانا ترتفع درجات الحرارة بدرجة جنونية في الصيف.

اقرأ أيضاً: ناساو عاصمة جزر الباهاما : الموقع والمساحة وأهم المعالم

مساحة وعدد سكان سان سلفادور

تعتبر سان سلفادور عاصمة السلفادور من المدن الصغيرة نسبيا من حيث المساحة بين مدن تلك المنطقة.

حيث أنه تبلغ مساحتها 72.25 كيلو متر مربع.

أما عدد سكان عاصمة السلفادور فتم تقديره 694 ألف و788 نسمة، وذلك وفقاً لأخر إحصائيات رسمية تابعة لمنظمة الأمم المتحدة.

طبيعة الاقتصاد في عاصمة السلفادور

تعتبر سان سلفادور هي نقطة الارتكاز الرئيسية والعمود الفقري للاقتصاد السلفادوري بأكمله.

ففيها نجد مقرات كبرى الشركات التجارية والتعليمية، والعديد من المصانع والفنادق السياحية الفخمة، كما يتواجد في عاصمة السلفادور مركز التجارة العالمي.

وخلاصة القول في اقتصاد سان سلفادور فهو يجمع بين جميع مجالات الاقتصاد لذا تم تسميته عالميا بالاقتصاد المختلط.

أهم المعالم في العاصمة

1. المتحف الوطني للعلوم

تعود أصول هذا المتحف إلى عام 1771، وهو عام تأسيس مجلس الوزراء الملكي للتاريخ الطبيعي في تلك المدينة بواسطة كارلوس الثالث.

وفي هذا المتحف يمكن أن تعرف جيولوجيا المدينة منذ عصور ما قبل التاريخ وحتى يومنا هذا.

يقع هذا المتحف في قلب سان سلفادور، ويتكون من خمس قاعات رئيسية للعرض بالإضافة إلى مساحة للعروض المؤقتة.

كما يحتوي هذا المتحف بداخلة على منشورات علميه تدل على عمق ثقافة الشعب السلفادوري على مر العصور.

2. القصر الوطني

تم بناؤه بين الأعوام 1866 و 1870.

القصر اليوم يحتوي على أربع غرف لكل غرفة منها لون مميز عن الأخرى مثل الغرفة الحمراء وتسمى (صالون روجو)، الغرفة الصفراء وتسمى (صالون أماريللو) والغرفة الوردية وتسمى (صالون روزادو)، الغرفة الزرقاء وتسمى صالون (أزول).

ولكل غرفة من هذه الغرف لها استخدام معين بها وتسمى بالغرف الرئيسية أيضا.

كما توجد 101 غرفة ثانوية فيها مكاتب الوزارات وباقي المصالح والمؤسسات الحكومية الأخرى الخاصة بالدولة.

3. كاتدرائية سان سلفادور

تعتبر الكنيسة الرئيسية في المدينة، يزورها الكثير من مسيحيي العالم للصلاة فيها.

وتوجد في معبد سانتو دومينغو القديم.

لمزيد من المعلومات يمكنك زيارة الموقع الرسمي للكاتدرائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *