الرئيسية / قارة أوروبا / أيسلندا / ريكيافيك عاصمة أيسلندا: الموقع، المساحة، التاريخ وأبرز المعالم السياحية

ريكيافيك عاصمة أيسلندا: الموقع، المساحة، التاريخ وأبرز المعالم السياحية

ريكيافيك عاصمة أيسلندا

مدينة ريكيافيك هي عاصمة أيسلندا، وكذلك هي أكبر مدنها وهي مركز الحكومة والاقتصاد الأيسلندي أيضا.

ووفقاً للأخبار التقليدية تم تأسيس المدينة الأيسلندية عام 874، بواسطة “نورسمان إنجولفور أرنارسون”، وهو الرجل المعروف بأنه أول مستوطن نورسي دائم في أيسلندا، وقاموا بتأسيس العاصمة ريكيافيك.

كانت مدينة ريكيافيك عاصمة أيسلندا حتى القرن العشرين عبارة عن قرية صغيرة للصيد، بالإضافة لأهميتها التجارية.

والأن المدينة تضم مجموعة هامة من المباني الحكومية مثل مقر البرلمان، المحكمة العليا في البلاد، جامعة أيسلندا (أقدم جامعة في البلاد وتأسست عام 1911) والمطار الدولي وغيرها من المؤسسات الهامة في البلاد.

وتشتهر ريكيافيك عاصمة أيسلندا بأنها مدينة الجبال والمياه، لكن أيضا هي مدينة عالمية تحظى باهتمام الاف السائحين حول العالم.

وبسبب كثرة البراكين في ريكيافيك وتصاعد الأدخنه الكثيفة منها فقد سميت المدينة بهذا الاسم والذي يعني بالعربية “خليج الأدخنة“.

موقع ومساحة وعدد سكان ريكيافيك

تقع ريكيافيك عاصمة أيسلندا في جنوب غرب البلاد، وفي الركن الجنوبي الشرقي من خليج فاكسافلوي، وفي شبه جزيرة سيلجانورنس.

كما يتميز ساحل منطقة ريكيافيك بوجود العديد من المضائق والخلجان والجزر.

وتغطي مساحة العاصمة الأيسلندية ريكيافيك إجمالاً 273 كم² تقريبا.

كما تشكل ريكيافيك والمناطقة المحيطة بها أكبر منطقة حضرية في البلاد، لكن تتركز الكثافة السكانية في المدينة بشكل أكبر، وذلك بخلاف المناطق المحيطة التي تتركز فيها كثافة أقل بكثير.

ويبلغ عدد سكان ريكيافيك عاصمة أيسلندا 131 ألف و136 نسمة تقريباً وذلك وفق أخر إحصائيات رسمية لعام 2020.

اقرأ أيضا: مدينة دبلن عاصمة أيرلندا: الموقع، المساحة، عدد السكان، الاقتصاد والتاريخ

تاريخ ريكيافيك عاصمة أيسلندا

حتى النصف الثاني من القرن الثامن عشر كانت المدينة عبارة عن أراضي زراعية.

في عام 1752، تبرع الملك فريدريك الخامس ملك الدنمارك بالمدينة لشركة “المؤسسة”، وهي شركة دنماركية، وبعدها تم بناء العديد من المنازل بواسطة الشركة لتخزين الأصواف، وهي أصل الصناعات في ريكيافيك حتى الأن، بل هي سبب وجودها.

لكن قامت الشركة الدنماركية بتنفيذ عدة صناعات أخرى مثل صيد الأسماك، بناء السفن وتعدين الكبريت وغيرها.

يعتبر عام 1786 هو تاريخ تأسيس المدينة حيث أنهى فيه التاج الدنماركي التجارة الاحتكارية، والذي فتح الفرصة للمواطنين الأيسلنديين في النمو.

في عام 1940، تم احتلال الحلفاء لمدينة ريكيافيك بدون أدنى مقاومة، وكان الاحتلال ذا أثر إيجابي على المدينة اقتصاديا.

1944 تم إعلان الجمهورية الأيسلندية واختيار ريكيافيك مقراً لرئيس الدولة، ومن ثم عاصمة لأيسلندا.

اقرأ أيضا: مدينة دبلن عاصمة أيرلندا: الموقع، المساحة، عدد السكان، الاقتصاد والتاريخ

أبرز المعالم السياحية

تعتبر مدينة ريكيافيك من أفضل وجهات السفر في العالم، وذلك بسبب ما تحتويه من معالم جذب سياحي طبيعية ومثيرة، ونذكر لك أبرزها باختصار فيما يلي:

1- مشاهدة الحيتان

بالرغم من أن فصل الصيف هو الأكثر شعبية لرؤية الحيتان العملاقة والرقيقة، إلا أنه يمكنك رؤيتها طوال العام.

فالرحلات تنطلق ليلاً ونهاراً، ويمكن ممارسة التزحلق ورؤية الطيور الجميلة وتناول وجبة عشاء بحرية ممتازة هناك.

2- السخانات المدهشة

توجد تلك الينابيع النشطة والحارة بجانب نهر “هفيتا”، في جنوب غرب أيسلندا، وهي مشهورة في جميع أنحاء العالم.

3- هالجريمسكيركجا

هي كنيسة تقف على قمة تل بارتفاع 73 متر، تم تصميمها بواسطة المهندس المعماري الحكومي “جودجون صامويلسون”، والذي استوحى فكرتها من الطبيعة الساحرة لأيسلندا.

بدأ البناء فيها عام 1945، لكن تم الافتتاح رسميا لها عام 1986، وهي اليوم أكبر كنيسة في أيسلندا.

للمزيد من المعلومات يمكنك زيارة الموقع الرسمي لمدينة ريكيافيك.

 

عن احمد مراد

أحمد مراد / مدون وناقل للمعرفة، خريج آداب قسم اجتماع شعبة اتصال وإعلام أهوى لعب الشطرنج، عملت أكثر من عمل، لكن يبقي التدوين والعمل الاعلامي شغفي وعشقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *